דלג על בר עליון
בר עליון
דלג על חיפוש
חיפוש
דלג על קטגוריות ניתוחיות
קטגוריות ניתוחיות
דלג על Banners
Banners
זימון תור
דלג על Banners
Banners

email marketing

ارتروسكوبيا (منظار) للركبة

يتم اجراء عمليات الارتروسكوبيا (منظار) للركبة , لعدة أسباب وأكثرها انتشارا هو الألم في الركب, تمزق المينسكوس (الغضروف الليفي) الموجود داخل الركبة, وكذلك لاخراج جسم حر في داخل الركبة اولذي قد انفصل عن مكانه الطبيعي, أو لغرض علاج اصابة في غضروف الركبة. في أحيان نادرة, تجرى عملية لمعالجة انزلاقات أو خلع صابونة الركبة.

كما أنه يمكن من خلال الارتروسكوبيا (المنظار) القيام باعادة بناء الرباط الصليبي المتمزق في الركبة, بالأخص الرباط الصليبي الأمامي(ال-ACL). لهذه الأربطة دور مهم جدا في تشغيل الركبة. وفي الحفاظ على ثباتها.

 

التحضير قبل العملية
في البداية يتم اجراء فحص عام, يشمل تاريخ المريض والأدوية التي يتناولها. يجرى هذا الفحص عادة من قبل طبيب التخدير الذي يقوم بتخدير المريض خلال العملية. ينصح بالحرص على غسل الجسم عشية العملية وقبل الارتروسكوبيا (منظار), وفي يوم العملية يتم حلق شعر الركبة التي ستجرى لها العملية.
== العلاج بعد ارتروسكوبيا (منظار) الركبة ==
بعد أن يستفيق المريض من التخدير بعد ارتروسكوبيا (منظار) الركبة, تكون قد وضعت له ضمادة حول الركبة, ويجب تركها في مكانها وعدم تبليلها خلال أول يومين.
بسبب الجروح الصغيرة التي لم تقطب لتمكين تصريف السائل من الركبة الى الخارج, يحتمل ظهور نزيف على الضمادة. هذه الظاهرة غير منتشرة ولا ينبغي ان تسبب القلق لدى المريض. يفضل في مثل هذه الحالة أن يتم وضع كيس من الثلج حول الركبة واضافة ضمادة.
بعد يومين تتم ازالة الضمادة, ويمكن الاغتسال في الحمام بشكل كامل مع الماء والصابون, ولا حاجة للمزيد من التضميد في نفس المكان.
يحصل المريض على أدوية مضادة للاتهاب بدون كورتيزون خلال الأيام الأولى بعد العملية, من اجل التخفيف من الألم ولتسريع عملية التعافي وتخفيف الورم من الركبة.

 

الوقاية من التهاب في الركبة
بسبب النسبة الصغيرة لاحتمال حدوث التهاب, وفي اعقاب انعدام القدرة على اعطاء المضادات الحيوية قبل العملية من أجل اخفاء هذه النسبة تماما, لا حاجة لاعطاء أي مضادات حيوية قبل العملية.
مفهوم بانه اذا ظهر اي انتفاخ في الركبة بعد العملية, والذي يرافقه سخونة موضعية وعامة في الجسم, مع احمرار وتقييد في حركة الركبة- يجب التوجه فورا الى الطبيب او الى أقرب مستشفى.

 

 

منع ظهور تخثرات دم في عضلات الساق
بما أننا نتحدث عن عملية قصيرة, فان هذا التعقيد نادر الحدوث. اضافة ادوية مضادة للتخثر لا تحل المشكلة. العلاج الأفضل هو المشي على القدم منذ اليوم الأول للعملية, وتحريك الركبة بأقصى مداها, قدر الامكان, بدون أي خوف.

 

العودة الى مزاولة النشاط المعتاد
بعد العملية ينصح المرض بالعودة بشكل كامل للمشي من خلال الدوس بشكل كامل على القدم التي اجريت لها العملية, من خلال وضع الثقل على الرجل منذ اليوم الأول, بدون استعمال العكازات. ينصح المريض أيضا بالبدء فورا بتشغيل الركبة الى أقصى مدى حركتها, بأكبر سرعة ممكنة. التمرين الذاتي يشمل حركات لتصحيح كامل للركبة, ولثنيها الى أقصى حد, بشكل ارادي. العودة لمزاولة النشاط الاعتيادي ليس هدف كل مريض قبل العملية وحسب انما في هذا النوع من التدخل الجراحي بالحد الأدنى تشكل العودة لنشاط الحياة المعتاد جزءا مهما في العلاج بعد العملية. الحرص على هذه القواعد لن يسمح للمريض العودة الى مزاولة النشاط المعتاد خلال وقت قصير فحسب, انما هو ضروري أيضا لتمكين الرياضيين من بيننا للعودة بأسرع وقت ممكن الى النشاط الرياضي الكامل.
 


 

 


 

 

דלג על בר תחתון
בר תחתון
דרונט בניית אתרים
כל המידע הכלול באתר זה, הנחזה רפואי או אחר, ניתן כמידע כללי בלבד, והוא אינו מהווה ייעוץ רפואי ו/או תחליף לייעוץ רפואי.
All the information on this site is provided as general information only, and it is not a medical advise
השימוש באתר בהתאם להסכם שימוש.
The use of this site is according to these terms
כל הזכויות שמורות © דר' סוזנה הורוביץ
מגדל מרכז ויצמן | קומה 14 | רח' ויצמן 14 תל אביב-מיקוד 64239
טל: 6347038 03 :Tel| פקס: 9571206 09 :Fax
clinic@knees.co.il
עבור לתוכן העמוד